مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

ستشرع الحكومة السويدية في طرد حوالي 80 ألف شخص من طالبي اللجوء الذين رفضت طلباتهم، والذين يعتبر تواجدهم بالبلد غير قانوني. و ذلك حسب ما أعلن عنه وزير الداخلية أنديرس يغيمان.
و قد وصف أنديرس عملية الطرد هاته ب”التحدي الكبير” ، مضيفا ان ” الداخلية السويدية خصصت فريقا كبيرا من رجال الأمن، سينسقون مع الوكالة الوطنية للهجرة، للشروع تدريجيا في الترحيل عبر الطائرات، وأن كل من وصل دوره سيكون مرغما على مغادرة البلاد ولو تطلب الامر استعمال القوة لترحيله”.
و توصلت وزارة الداخلية السويدية ب163 ألف طلب لجوء في سنة 2015، بينهم 35 ألف قاصر، و تم قبول 55 في المائة فقط من الطلبات. و يشكل المغاربة نسبة مهمة من الذين تعتزم السويد ترحيلهم،في حين لم يتجاوب المغرب مع دعوة من الحكومة السويدية بتسلّم مواطنيه الذين يشكل القاصرون نسبة كبيرة منهم.