عمر محموسة ل”ماذا جرى”

قالت مصادر إعلامية مطلعة أن رئيس نادي غولف ألفا بالمحمدية كاد يفقد حياته بعد تعرضه لمحاولة تسميم من طرف مجهول، وهو ما فتح استفهامات عدة حول الهدف من تسميم الرئيس.
وقال رئيس النادي فؤاد أقصبي أنه تقدم بشكاية إلى السلطات وهو ما اضطر رجال الامن إلى الحلول بالنادي من أجل فتح تحقيق والبحث في تفاصيل القضية.
وانطلقت عناصر الامن في بحثها من استفسار الحاضرين بالنادي حول هذا الأمر، قبل أن تحصل على طبق اكلة وأخذها الى المختبر لمعرفة التفاصيل من خلالها.