عمر محموسة ل”ماذا جرى”

تمكن مجهولون صباح اليوم بمدينة مكناس من سرقة مبلغ مالي كبير قدر بـ 20 مليون سنتيم من مكتب عدول متواجد بالمدينة القديمة.
وكانت الكاتبة الخاصة للعدل قد حلت كما العادة في الصباح لتداوم العمل قبل أن تتفاجأ بأن باب المكتب مكسرا وأن أغراض المكتب تم قلبها رأسا على عقب، ليتم إخطار العدل الذي أعلم الأمن وحلت بالمكان.
وفي تصريحات له أكد العدل أن المبالغ التي تم التمكن منها كبيرة تقدر بعشرين مليون سنتيم وتتجلى في ودائع التسجيل تخص زبناء المكتب المستهدف، مؤكدا أن مختلف الكاميرات المتواجدة داخل وخارج المكتب تم السطو عليها.