مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

قام مجموعة من سائقي سيارات الأجرة في فرنسا ، باحراق إطارات عجلات السيارة ووضعها بطريق عمومية ، للمطالبة بزيادة في الأجور و احتجاجا علی “تجاوزات” منافسيهم في شركات سيارات النقل.
و قد شهدت باريس تعبئة اجتماعية واسعة شارك بها سائقو سيارات الأجرة ومدرسون وموظفون مضربون، و قد دعا آلاف من سائقي سيارات الأجرة إلى المشاركة في الإضراب في جميع أنحاء البلاد احتجاجا تقديم شركات منافسة خدمة التوصيل بأسعار أقل.
و تسبب الاضراب في اصابة متظاهر بجروح بعد ان اصدمت به حافلة صغيرة حاولت شق طريقها و منعها من التقدم ، في اوضحت الشرطة التي اعتقلت السائق انه لم يتعمد دهس المتظاهر انما أسرع تحت تأثير الهلع.
و أوقف رجال الامن متظاهرا بسبب “أعمال عنف متعمدة وحيازة أسلحة وتعمد إشعال حرائق”. في حين ثمن ازالة الحواجز وإعادة حركة السير الی طبيعتها .