بث تنظيم “الدولة الإسلامية” الأحد شريط فيديو يكشف فيه هوية أشخاص يزعم أنهم نفذوا هجمات باريس في 13 نونبر، و التي أودت بحياة 130 شخصا.

وجاء في شريط الفيديو، بالفرنسية والعربية، “هذه هي الرسالة الأخيرة لأسود الخلافة التسعة الذين تحركوا في عرينهم ليجعلوا فرنسا تجثو على ركبتيها”.

ويحمل شريط الفيديو عنوان “أقتلوهم حيث ثقفتموهم” بثه “مركز الحياة الإعلامي” التابع لتنظيم “الدولة الإسلامية” وتداولته مواقع جهادية، ويظهر الأشخاص الذين قدموا على أنهم منفذو الاعتداءات وهم يقومون بأعمال عنيفة أو تدريبات ويتحدثون باللغة الفرنسية.

ويتضمن الفيديو مشاهد من اعتداءات باريس والعمليات الأمنية التي نفذتها القوات الخاصة الفرنسية إثر الهجمات.