ذكرت وكالة رويترز للانباء ان الشرطة الكندية اعلنت مقتل 4 أشخاص وإصابة آخرين، الجمعة 22 يناير، في إطلاق نار بمدرسة في منطقة نائية في اقليم ساسكاتشوان وقالت إنه تم اعتقال مشتبه به.

ولم يوضح مسؤولو الشرطة الدافع وراء إطلاق النار في بلدة لا لوتش الواقعة على بعد نحو 600 كيلومتر شمالي مدينة ساسكاتشوان. واعتقلت الشرطة المشتبه به خارج المدرسة وصادرت بندقية كانت بحوزته.

وقال رئيس الوزراء الكندي جاستين ترودو “بوضوح إنه أسوأ كابوس لكل الآباء”. وكان ترودو قد أعلن في باديء الأمر من سويسرا أثناء تواجده بمنتدى دافوس مقتل 5 أشخاص.

وأضاف ترودو والشرطة الكندية إن أحدث إطلاق نار وقع في المدرسة الثانوية التي تُسمى ديني بيلدينج ومكان آخر في ساسكاتشوان.

وإطلاق النار بشكل عشوائي نادر نسبيا في كندا التي تطبق قوانين خاصة بالأسلحة النارية أكثر صرامة من الولايات المتحدة. وفي أسوأ إطلاق نار بمدارس في كندا قُتل 14 طالبا جامعيا في كلية للفنون التطبيقية بمونتريال في عام 1989.

وأسفر إطلاق نار في جامعة كونكورديا في مونتريال عام 1992 عن سقوط 4 قتلى.