قال مدعون بلجيكيون اليوم الجمعة 22 يناير، إنهم وجهوا اتهامات لأحد شخصين احتجزا في وقت سابق هذا الأسبوع بارتكاب أعمال إرهابية على صلة بهجمات لمتشددين في باريس قتل فيها 130 شخصا.

ووجهت الاتهامات لشخص قال الادعاء إن اسمه زكريا وهو من مواليد 1986 بينما أطلق سراح الآخر. وقال مدعون إن السلطات أفرجت عن مشتبه به آخر عرف باسم أيوب محتجز منذ دجنبر لعدم وجود أدلة كافية لاحتجازه. ومع إطلاق سراح شخص واحد وتوجيه اتهامات رسمية لآخر أصبح عدد المحتجزين في بلجيكا على صلة بهجمات باريس عشرة أشخاص.