مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

تعرف مدينة الفنيدق والنواحي المجاورة لها تمركز أزيد من 1000 مهاجر غير قانوني من افريقيا جنوب الصحراء بأعالي الغابات والجبال بالمنطقة، آملين العبور عبر سبتة المحتلة إلی الدول الاوروبية.
و يحاول المهاجرون المرور للجهة الأخرى، سواء عبر البحر أو اختراق المعبر الحدودي، أو تسلق الأسلاك الشائكة الفاصلة بين المنطقتين.
ما يجعل السلطات بين مهمتين الاولی حماية التراب الوطني و المواطنين و الثانية عدم السماح للمهاجرين بالوصول الحدود المجاورة لسبتة.
و قد عرفت السنة الفارطة عبور ما لا يقل عن 400 مهاجر سري من سبتة المحتلة ، فيما لقي عدد كبير منهم مصرعهم نتيجة الطريقة التي يحاولون العبور بها .