عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أقدمت فتاة قاصر على ارتكاب جريمة قتل بشعة في حق صديقتها بعد طعنها بـ 65 طعنة بواسطة سكين بمدينة غواموتشيل بالمكسيك، وذلك بعدما كانت تربط “إراندي” القاتلة علاقة قوية من الصداقة بالضحية “أنيل”.
وقد أوردت مصادر إخبارية أن “إراندي” البالغة من العمر 16 سنة تفاجأت في يوم من الأيام بصور لها وهي عارية رفقة صديقها منتشرة على مواقع التواصل الاجتماعي، لتكتشف أن صديقتها “أنيل” هي من قامت بنشر الصور والتشهير بها.
وحين دعت أنيل صديقتها التي انتشرت صورها من أجل التصالح، استخدمت إراندي الحمام، وبعد عودتها منه مرت على المطبخ، وحملت سكينا، فطعنت به صديقتها 65 طعنة في ظهرها، حيث تم اعتقال الفاعلة والحكم عليها بسبع سنوات سجنا.