مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

توصل باحثون في علم الفلك بمعهد كاليفورنيا للتكنولوجيا أمس الأربعاء إلى مؤشرات على وجود كوكب جديد على المجموعة الشمسية، يفوق الأرض من حيث الحجم 10 مرات.
و لم تتحق رؤية الكوكب الذي أطلق عليه ” ناين ” مباشرة إلا أنه يرجح أن يكون شبيها بكوكبي أورانوس ونبتون.
و قال باحثون أن كوكب ناين يحتاج إلى 20 ألف سنة كي يكمل دورة واحدة حول الشمس، التي تقع وسط المجموعة .
واوضح مايك براون استاذ علم الفلك والكواكب انه في حال تأكد وجود هذا الكوكب مباشرة فهو سيكون “الكوكب التاسع” في المجموعة الشمسية ، مضيفا ” لم يكتشف سوى كوكبين حتى الان في نظامنا الشمسي منذ العصور القديمة ومن الجيد ان نكتشف كوكبا ثالثا”.