قال بيان صادر الأربعاء 20 يناير إن جلسات محاكمة ليونيل ميسي في قضية تهرب ضريبي ستجري في الفترة ما بين 31 مايو وحتى 3 يونيو حزيران المقبلين.

ووجهت اتهامات لميسي أفضل لاعب في العالم ووالده خورخي بالاحتيال على السلطات الاسبانية من خلال التهرب من ضرائب مستحقة بمبلغ 4.2 مليون يورو (4.6 مليون دولار) عن الفترة من 2007 وحتى2009 وقررت المحكمة في أكتوبر تشرين الأول الماضي مثولهما أمامها.

واقترح المدعي العام معاقبة ميسي ووالده بالسجن لمدة تصل إلى22 شهرا في حال ثبوت التهمة عليهما.

ودفع ميسي ووالده مبلغ خمسة ملايين يورو إلى سلطات الضرائب باعتبارها “مبالغ لتصحيح الوضع” بعد اتهامهم رسميا في يونيو 2013.