عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت مصادر مطلعة أن وزارة التجهيز والنقل قررت الشروع في إنجاز الطريق السيار الذي سبق وأعطى الملك محمد السادس قرار إنجازه بالصحراء المغربية خلال زيارته الأخيرة إلى المنطقة.
هذا وأوضح المصدر أن الوزارة أطلقت طلبات عروض بشأن الدراسة التقنية والاقتصادية المتعلقة بالمحاور الأساسية الأربع للمشروع وهي كلميم، وواد درعة، وواد لواعر، وطرفاية والعيون، حيث ستهم الدراسة والتي قرر لها فترة 12 شهرا الاكراهات الطبوغرافية المرتبة بالمشروع.
هذا وسيمتد هذا الطريق الجديد الرابط بين تزنيت والداخلة على مسافة 1050 كيلومتر، حيث يرتقب انطلاق الأشغال به هذه السنة قبل انتهائها سنة 2021 بميزانية تقدر ب 8,5 مليار درهم.