ماذا جرى، سيدي يحيى الغرب
نظم العشرات من ساكنة مدينة سيدي يحيى الغرب أمس الاثنين ، وقفة احتجاجية أمام دار الولادة وقسم المستعجلات منددين بالواقع المزري الذي بات عليه الشأن الصحي بالمدينة محملين المسؤولية الكاملة للمندوب الإقليمي للصحة.

الوقفة الاحتجاجية كانت مدعومة بفعاليات حقوقية(المركز المغربي لحقوق الإنسان )وجمعوية  رفعت خلالها لافتات تطالب بالتدخل العاجل للوزارة الوصية،  لوقف نزيف الإهمال، ورفض التزويد بالأدوية، والامتناع عن تقديم الخدمات الطبية، واستنكار حالات الوفيات التي تقع بين سيدي يحيى الغرب والقنيطرة ، بعدما يضطر أصحابها إلى التوجه للمستشفى الإدريسي بالقنيطرة  في ظل غياب سيارات الإسعاف وتحفظ  الوقاية المدنية .