بدأ لاجئون بمخيم للاجئين في النرويج إضرابا عن الطعام وذلك احتجاجا على قرار ترحيلهم من المملكة، على الرغم من وعود سابقة بإجراء ممثلين عن إدارة شؤون اللاجئين مقابلات معهم.

ونقلت قناة “NRK” النرويجية أن من بين اللاجئين نساء وأطفالا يعيشون في مخيم شمال النرويج، بالقرب من الحدود مع روسيا.

وقد تم نقل نحو 70 لاجئا في الأيام الماضية من عدة مراكز للاجئين في مختلف أنحاء النرويج إلى مقاطعة فينمارك استعدادا لطردهم من البلاد، وذلك بعد أن رفضت السلطات النرويجية منحهم حق اللجوء. هذا وقد أعلن اللاجئون أنهم لا يعرفون سبب الرفض وأنهم مستاؤون من تعامل السلطات معهم.