تنعقد بمكناس، أحد الأقطاب الفلاحية ببلادنا، يومه الإثنين، أشغال المناظرة الثامنة للفلاحة، تحت شعار: “ابتكار فلاحة المستقبل: مشروع للجميع”. وسيشارك في هذه المناظرة، وزراء وشخصيات مختصة في المجال الفلاحي من أوربا وإفريقيا والعالم العربي؛ لتقديم مساهماتهم العلمية، وآرائهم حول آفاق فلاحة بات يتطلب منها أن تساهم بقوة في كسب تحديات جديدة – قديمة تتعلق بـ:حماية الساكنة، والمجالات الترابية، وتوازن كوكب الأرض. وقد تم اختيار هذا الشعار لإبراز التحدي الذي يحاول المغرب كسبه، والمتمثل في مضاعفة القيمة المضافة للقطاع الفلاحي الذي يعتبر محوريا في النسيج الاقتصادي المغربي، خاصة إثر الحركية التي أحدثها مخطط المغرب الأخضر.

وستعرف أشغال المناظرة تقديم السيد وزير الفلاحة والصيد البحري لعرض حول حصيلة مشروع مخطط المغرب الأخضر؛ الذي قطع الآن نصف مدته الزمنية. كما سيتم تنظيم مائدتين مستديرتين: الأولى؛ ستحاول الإجابة عن سؤال: ماهي فلاحة المستقبل؟، والثانية؛ ماهي أهم العوامل الكفيلة بنجاح فلاحة المستقبل؟.

ـــــــــــــــــــــــــ ابراهيم الوردي ـــــــــــــــ