ماذا جرى،

برأت محكمة مكافحة الإرهاب في مدينة كويتا الباكستانية اليوم الاثنين الرئيس الباكستاني السابق برويز مشرف، في قضية تتعلق بمزاعم قتله الزعيم البلوشي السابق، نواب أكبر خان بوجتي.
وأفاد الموقع الالكتروني لصحيفة “دون” الإخبارية، بأن المحكمة برأت أيضا وزير داخلية الإقليم السابق، مير شعيب نوشيرواني، ووزير الداخلية الاتحادي السابق أفتاب شيرباو.
وبعد أن أعلن القاضي جان محمد جوهر عن قرار المحكمة، قال سهيل راجبوت محامي الدفاع عن جميل بوجتي، وهو الابن الأكبر للزعيم البلوشي، أنه يعتزم الطعن على الحكم الصادر عن المحكمة، بحسب “دون”.
وكان قد تم توجيه الاتهام لمشرف في القضية في يناير عام 2015.
ويقيم مشرف مع ابنته في كراتشي، حيث سافر لإجراء فحوصات في إبريل الماضي فيما استمرت إجراءات القضية رغم غيابه.
وكان نواب أكبر خان بوجتي قتل في عملية تمت في جبال تاراتاني الوعرة في بالوشستان في 26 أغسطس من عام 2006م.