ماذا جرى، سيدي سليمان
أحالت رئاسة المجلس البلدي لبلدية سيدي سليمان موظفا  م.م (مساعد إداري ) على أنظار المجلس التأديبي المزمع انعقاده يوم الثلاثاء القادم، للنظر في ملف الموظف  الذي سبق له قبل أربعة أشهر مضت،  أن دخل في خصام مع نائب الرئيس، في قضية تتعلق بالصلاة بمقر العمل، بعدما نبه نائب الرئيس بحضور محمد الحفياني رئيس المجلس البلدي عن حزب العدالة والتنمية الموظف، إلى أن مقر العمل ليس للصلاة، وهو الأمر الذي تحول إلى تلاسن وشجار كاد ان يحول مقر العمل الى حلبة للملاكمة، لولا تدخل الموظفين لفض الاشتباك أمام أنظار الرئيس.
الموظف سبق له وأن توصل باستفسار من قبل الرئاسة، أجاب عنه بمبرر أنه كان يؤدي صلاة الظهر بمقر العمل، وأنه لاحق لنائب الرئيس في التسيير والامر والنهي، مطالبا في السياق ذاته بتفعيل الفصل 19 من قانون الوظيفة العمومية الذي يحث على ضرورة حماية الموظف من قبل الإدارة