مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

قام متظاهرون من الحركة الأمازيغية بإحراق صورة رئيس الحكومة عبد الاله بنكيران أمام المقر الإقليمي لحزب العدالة والتنمية الكائن بشارع المقاومة بأكادير ، في وقفة احتجاجية أمس.
و جاءت هذه الخطوة ” الخطيرة ” بعد ان أهان بنكيران الأمازيغ قائلا بعبارة استهزائية ” السوسي بشحال كيعيش كاع ” ، و تعتبر هذه المرة الثانية التي يقول فيها رئيس الحكومة كلاما غير مسؤولا حول القضية الامازيغية ، بعد ان قال في السابق ردا علی المطالبة بتدريس اللغة الامازيغية رسميا “حروف تيفيناغ ماهي الى عبارة عن رموز شبيهة ب (الشنوية) وأنها غير مفهومة ولن نقبل تدريسها لأبنائنا”.

DSC_0332-199x300

DSC_0355-199x300