مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

عرفت سوقا الأسهم في دبي و قطر اليوم الأحد تراجعا كبيرا بزهاء ستة بالمئة، غداة رفع الولايات المتحدة و الاتحاد الاوروبي العقوبات الاقتصادية عن ايران بموجب الاتفاق بينها و بين الغرب .
و فقدت بورصة دبي ستة بالمئة عند الافتتاح، قبل ان تتحسن بعض الشيء لتبلغ خسائرها 5,6 بالمئة. وتراجعت سوق الاسهم الى ما دون عتبة 2700 نقطة، مع تراجع اسهم شركات رئيسية مثل “اعمار” و”ارابتك”.
بورصة الدوحة لم تكن أحسن حظا من دبي حيث عرفت الأسهم فيها تراجعا مع بدء التداولات، قبل ان تستعيد بعضا من عافيتها و تتداول متراجعة خمسة بالمئة، ما دون عتبة 8800 نقطة .
وتراجعت سوقا الاسهم الاصغر حجما في سلطنة عمان والبحرين، اذ فقدت الاولى 1,5 بالمئة، في مقابل 0,3 بالمئة للثانية. و من المتوقع أن تتراجع بورصات دول الخليج كلها متأثرة بالإتفاق بين إيران و الدول الكبرى حول برنامجها النووي .
و عزا بعض المحللين هذا التراجع إلى انخفاض أسعار النفط، وتوقع هبوطه مجددا مع رفع العقوبات عن إيران ودخول النفط الإيراني إلى الأسواق.
و من المتوقع أن يؤدي الإتفاق بين الغرب و إيران إلى زيادة صادراتها النفطية، ما سيزيد الكميات المعروضة عالميا ويتسبب بتراجع اضافي في الأسعار.