مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

فاز لاجئ سوري بمليون يورو في مسابقة اليانصيب بفرنسا لتنقلب حياته رأسا على عقب، من الفقر إلى الثراء .
وحسب صحيفة “لوباريزيان” فقد ذكرت الفيدرالية الفرنسية للألعاب أن لاجئ سوري وصل إلى فرنسا في 2011 فاز من بين 215 شخص بمليون يورو .
و فاز اللاجئ السوري الذي يبلغ من العمر حوالي 30 عاما بالجائزة ، بعد مشاركته بقسيمة لا يتعدى ثمنها 10 يورو، وفق ما ذكرت فرانس برس.
و اقنتى اللاجئ شقة صغيرة في فرنسا بعد فوزه في يونيو الماضي، وبات ينوي فتح مطعم يدر عليه دخلا ثابتا.
و كان اللاجئ السوري مدير شركة تجارية صغيرة، لكن الأحداث العنيفة اضطرته إلى مغادرة البلاد ليصبح عاملا بسيطا في بلاد الغال قبل أن يبتسم له الحظ.