مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

أعلن عبدولاي بيراياتاي المتحدث باسم حكومة سيراليون ليلة أمس ، عن حالة وفاة مشبوهة بأنها بسبب ايبولا في مدينة ماغبوراكا في اقليم تونكوليلي شمال سيراليون. و فتحت السلطات تحقيق بعد أن أظهر تحليل اجري امس علی الحالة عن وجود الفيروس .
و حسب تحليل أجرته امس منظمة الصحة العالمية أورد أن الأمر يتعلق بطالبة توفيت في تاريخ لم يحدده، مضيفا أن تحليل عينة أولية أظهر إصابتها بإيبولا. فيما افصح مسؤول وزارة الصحة انه “سيتم إعلان النتائج الكاملة للعموم بحلول الجمعة”.
و يأتي هذا الاعلان بعد أن أعلنت منظمة الصحة العالمية ، أمس عن نهاية وباء ايبولا في غرب إفريقيا.