عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أغرمت محكمة كندية طائرة تابعة للخطوط الملكية المغربية بمبلغ 28ألف درهم مغربي بعدما قام مواطنان كنديان رفقة أطفالهما برفع قضية على شركة الطيران المغربية، عقب تضررهما من تأخر للطائرة وظلوا ينتظرونها بمطار محمد الخامس بالبيضاء لمدة استمرت قرابة 24 ساعة.
هذا وقد حدثت الواقعة سنة 2014 بعدما أراد المواطنان استقالة الطائرة والتوجه إلى وجهتهما قبل أن تعلن لهم إدارة المطار أن الرحلة ستتأخر إلى غاية السابعة مساء بعدما كانت مبرمجة على الساعة الثالثة بعد الزوال، غير أنه وبحلول السابعة مساء اخبروا مرة اخرى أن الطائرة ستتأخر إلى يوم الغد، وحينا طلبا من إدارة المطار حجز فندق لهم أخبرتهما لادارة التابعة للشركة أن الفنادق كلها محجوزة مما اضطرهم المبيت على أرضية المطار.
وبناء على شكاية قدمها الزوجان أنان قاضي “الكيبيك” تم الحكم لصالح الزوجين بمبلغ يقدر ب28 ألف درهم مغربي بعدما طالب الزوجان بمبلغ يجاوز ذلك بكثير.