مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

قام الموقع الرسمي للإتحاد الدولي لكرة القدم بالإحتفاء بالنجم المغربي السابق محمد التيمومي، بمناسبة عيد ميلاده السادس والخمسون، الذي يصادف 10 يناير من كل سنة.
ووصف موقع الفيفا النجم المغربي السابق بأحد “المواهب الفذة التي مرت في تاريخ الكرة المغربية”، مُضيفا أن “التيمومي ساهم بعودة أسود الأطلس للمونديال سنة 1986”.
وقام الموقع بسرد المحطات التي عرج عليها التيمومي مع المنتخب المغربي، بمشاركته في الألعاب الأولمبية بلوس أنجلوس سنة 1984 وكأس أمم إفريقيا سنة 1980 رفقة المنتخب الأول.
و أحترف التيمومي في صفوف مورسيا الإسباني وسبورتينغ لوكرين البلجيكي، وختم مسيرته باللعب لموسم مع أولمبيك خريبكة، علما أنه قضى سنوات التألق في صفوف الجيش الملكي .
و نجح التيمومي بحيازة جائزة الكرة الذهبية، لأفضل لاعب إفريقي سنة 1985، باعتباره من الرموز والأسماء اللامعة التي طبعت تاريخ الكرة المغربية والإفريقية