مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

 

حكمت إستئنافية فرساي أمس السبت بأبوة رجل الأعمال الفرنسي دومنيك دوسين للطفلة زهرة، ابنة رشيدة داتي وزيرة العدل السابقة من أصل مغربي، وذلك بعد حوالي سنة وأربعة أشهر على صدور الحكم الابتدائي.
و ظل دومينيك متشبثا بإنكار أبوته للصغيرة، حيث استأنف الحكم الابتدائي ضده، والذي فرض عليه أداء تعويض شهري للطفلة قدره 2500 أورو، بالإضافة إلى مبلغ 55 ألف أورو حصيلة نفقة متراكمة عليه منذ دجنبر من عام 2013.
تجدر الإشارة أن رجل الأعمال الفرنسي، مالك مجموعة “باريير” العالمية له ولدين من زوجته الوحيدة دايان باريير، التي توفيت في عام 2001 هما ألكساندر، البالغ من العمر 28 سنة، والذي يستعد لإدارة المجموعة الاقتصادية، التي تحمل اسم العائلة، و جوي، البالغ من العمر 25 سنة، والذي لايزال يتابع دراسته .