أوقفت ولاية أمن طنجة، صباح اليوم السبت، صيدليا يشكل موضوع بحث على خلفية الاشتباه في تورطه في النشاط الإجرامي لعصابة متخصصة في ترويج الأقراص المهلوسة.

وأوضح بلاغ للمديرية العامة للأمن الوطني أنه جرى توقيف المشتبه فيه، من مواليد 1962، وهو من ذوي السوابق القضائية في ميدان النصب والتزوير، صباح اليوم بعد أن تبين من خلال مراقبة روتينية أنه يشكل موضوع مذكرة بحث على الصعيد الوطني، وذلك باعتباره المشتبه فيه الرئيسي في توفير الأقراص الطبية المخدرة لفائدة أفراد شبكة إجرامية تنشط في هذا المجال.

وأشار المصدر نفسه إلى أنه سبق لمصالح الأمن أن فككت هذه الشبكة خلال شهر شتنبر 2015، وأوقفت ثلاثة من المشتبه فيهم بعد أن حجزت بحوزتهم 13 ألف و950 قرصا طبيا مخدرا معدة للترويج.

ويأتي هذا التوقيف، يضيف البلاغ، في سياق الأبحاث المستمرة التي تجريها مصالح الأمن من أجل تجفيف منابع جلب وترويج المواد المخدرة والمؤثرات العقلية.