عمر محموسة ل”ماذا جرى”

قالت مصادر مطلعة أن مدرب نادي المغرب التطواني البرتغالي لوبيرا أعلن إسلامه بشكل رسمي بعد اعتناقه الديانة الاسلامية، وذلك عقب احتفاله مساء الجمعة، بزفافه، رفقة حرمه التطوانية هدى العيساتي، بمدينة تطوان.
وكشف المصدر ذاته أن سيرخيو لوبيرا غَيّر إسمه بعد دخوله الاسلام إلى سراج لوبيرا، حيث أدلى للمحكمة الإبتدائية بتطوان بنسخة من عقد اعتناقه الإسلام، محررة من طرف عدلين بذات المدينة.
وسبق لـ “لوبيرا” شهر دجنبر الماضي أن كلف محاميا بمدينة تطوان، لينوب عنه في إعداد جميع الوثائق القانونية للزواج المدني الإسباني، من مقر القنصلية الإسبانية بالحمامة البيضاء.