عثر المحققون على بصمة لصلاح عبد السلام المشتبه به في اعتداءات باريس، الذي لا يزال فارا، داخل شقة في بروكسل.

وأوضح القضاء البلجيكي الجمعة 08 يناير أنه تم العثور على معدات تستخدم لصنع عبوات واثار متفجرات وثلاثة احزمة “قد يكون الهدف منها حمل متفجرات” بالإضافة إلى بصمة لصلاح عبد السلام.

وأوضحت النيابة الفدرالية البلجيكية في بيان أن الشقة الواقعة في حي شيربيك في العاصمة تم تفتيشها في العاشر من دجنبر.

واضاف البيان ان الشقة استؤجرت بهوية مزورة يمكن ان يكون استخدمها” احد المشتبه بهم التسعة هو قيد التوقيف في سياق الشق البلجيكي من التحقيق في اعتداءات باريس التي وقعت في 13 نونبر الماضي.

وتبحث الشرطة عن عبد السلام منذ الاعتداءات التي اوقعت 130 قتيلا في باريس وأعلن تنظيم الدولة الاسلامية مسؤوليته عنها.