عمر محموسة ل”ماذا جرى”
كشفت السلطات الفرنسية عن هوية الشخص الذي هاجم مركزا للشرطة، أمس الخميس بباريس، وذلك بعد مقتله برصاص الشرطة حينما كان يحمل سكينا محاولا دخول مفوضية منطقة “غوت دور” بالعاصمة.
وأوضح المصدر أن الفاعل يُدعى صلاح علي، وهو من مواليد مدينة الدار البيضاء سنة 1995، حيث لا يتجاوز عمره 21 سنة، كما سبق وتوبع في عملية سرقة جماعية، قبل سنتين، حيث تم التعرف عليه من خلال بصمة اليد.
و كان الرجل حين هم باقتحام مفوضية الامن –كان- يحمل ورقة، مرسوم عليها راية تنظيم الدولة الإسلامية “داعش”.