عمر محموسة ل”ماذا جرى”

استطاع المغربي كمال الحاجي، أن يحصل على منصب رئيس لجنة الأمن والدفاع في مجلس العموم البريطاني، وهو ما اعتبر سابقة ومفاجئة لاعتبار أن هذه المرة الاولى التي يترأس بها شخص من أصول مهاجرة، هذا المنصب الرفيع.
وكشفت الصحيفة البريطانية “التايمز”، أن هذا التعيين بهذا المنصب للمغربي الحاجي، يأتي لهدف مراقبة كل ما يتعلق بمجال الأمن والدفاع في المملكة المتحدة، وتمكن من الفوز بالمنصب بعد منافسة شرسة مع فريق من المرشحين المخضرمين.
وكان الحاجي، قد أمضى 5 سنوات في وزارة العدل البريطانية، حاملا صفة مشرف على العلاقات مع كبار الشخصيات في المملكة المتحدة، حيث حصل على وسام الإمبراطورية.
وصرح كمال للاعلام البرياني قائلا “أشعر بالفخر الشديد وشرف لاختيارنا لهذا الدور التاريخي، الذي يعود تاريخه إلى 1415. ويسعدني أن أتولى هذا المنصب”.