تم توقيف أحد عشر مهاجرا غير شرعي من إفريقيا جنوب الصحراء أمس السبت قبالة ساحل طريفة جنوب إسبانيا، لدى محالوتهم الوصول إلى إسبانيا على متن قارب تقليدي، بحسب ما قالت مصالح الإغاثة الإسبانية.

وأوضحت المصادر ذاتها أنه تم رصد القارب على بعد سبعة أميال بحرية جنوب طريفة، مضيفة أن سفينة تابعة لمصالح الإغاثة نقلت من كانوا على متنه، وبينهم أربعة قاصرين، إلى ميناء طريفة حيث تكفل بهم متطوعو الصليب الأحمر.

وبعد إجراءات التحقيق الجاري بها العمل، سيتم إيداع هؤلاء المهاجرين عين الشرعيين في مركز لإيواء الأجانب في وضعية غير قانونية، في انتظار ترحيلهم إلى بلدانهم الأصلية.