عمر محموسة ل”ماذا جرى”

خرج اليوم المئات من المحتجين ، بمدينة المضيق، لشوارع المدينة مطالبين برحيل “أمانديس”، وفسخ العقد معها، بالاضافة إلى محاسبة من تعاقدوا معها، واصفين إياها بكونها تختلس الملايير من جيوب المواطنين.
وأفاد المحتجون أنهم خرجوا للشوارع بعد الفرصة التي أعطوها لرئيس الحكومة ووزارة الداخلية والشركة الفرنسية لتنفيذ تعهداتهم، معتبرين أنه لا مجال لإعطاء أمانديس فرصة أخرى.
هذا وقد خرجت المظاهرات من أحياء المدينة قبل أن تتم محاولة إيقافها من طرف قوات الأمن، غير أن المحتجون تمكنوا من الاجتماع من جديد في الساحة الحمراء فيما أخذت سيارات الاسعاف بعض المحتجين لمستشفى محمد السادس بالمضيق من أجل تلقي العلاجات الضرورية، بعد التدخل الأمني.