عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أصدرت مجموعة “فروست آند سوليفان” الأمريكية، تقريرا جديدا يكشف بين صفحاته أن المغرب سيبدأ في تصنيع الاسلحة سنة 2025 إذا سمح مسؤولوه بذلك.
وأوضح التقرير، أن المغرب بصدد التحول إلى بلد مصنع للأسلحة، في غضون السنوات العشر المقبلة وأن عام 2025 سيشكل قفزة نوعية بالنسبة للملكة، بعد احتضانه للمصانع الأجنبية المتخصصة في صناعة الأسلحة على أرضه.
وأبرز التقرير أن المغرب سيصل إلى هذا الامر ويتحول إلى بلد مصنع للأسلحة، إذا ما بادر صناع القرار في البلاد لتحويله إلى مشروع قابل للتنفيذ.