عمر محموسة ل”ماذا جرى”

في خطوة اعتبرها المتابعون ثمينة وحسنة قام وزير الصحة الحسين الوردي ليلة آخر يوم من سنة 2015 بزيارة مفاجئة للفنان المغربي المراكشي عبد الجبار الوزير، للاطمئنان على صحته.
وظهر الوزير في الصورة التي التقطت له ببيت الفنان المغربي رفقة عدد من موظفي الديوان الخاص بوزارته، حيث قام هذا الوفد بتعميم خبر الزيارة.
ويعيش عبد الجبار الوزير ظروفا صحية مزرية بعد بتر رجله السنة الماضية وتعويضها برجل اصطناعية، وهو الفنان الذي زرع ولسنين طويلة البسمة على وجوه المغاربة بعد مشاركته في مسرحيات وسيتكومات ومسلسلات متعددة.