مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

صرح وزير الإقتصاد و المالية محمد بوسعيد خلال جلسة الأسئلة الشفوية بمجلس النواب، أمس الثلاثاء ، أن الأكاديميات الجهوية للتربية و التعليم لاتزال لحد اليوم تؤدي الديون التي خلفها البرنامج الاستعجالي لإصلاح التعليم بالمغرب .
و قال الوزير بوسعيد أنه لا تزال في ذمة الأكاديميات ديون مترتبة عن المخطط الإستعجالي الذي كان قد خصص له مبلغ مالي قدره 12 مليار درهم .
و أضاف الوزير أن هذه الديون أضيفت إلى مجموعة من المتأخرات الأخرى أثقلت كاهل وزارة التربية و التعليم مشيرا إلى أن ما يفوق 4,2 مليار درهم صرفت من ميزانيته لفائدة الديون عام 2015 .
و كان المغرب قد أطلق المخطط الإستعجالي لإصلاح التعليم عام 2009 إلى غايةعام 2012 , لكن هذا المخطط لقي غنتقادات واسعة و أثبت فشله فيما بعد .