عمر محموسة ل”ماذا جرى”

تمكن المخرج المغربي الشاب لخضر حمداوي من تمثيل المغرب والحصول على جائزة باسمه في المهرجان السينمائي الدولي تهارقا الذي تحتضنه كل سنة العاصمة السودانية الخرطوم.
هذا وتمكن الفيلم الوحيد المغربي الذي شارك به المخرج حمداوي “الرقم 13” من الحصول على تنويه من لجنة الحكام ضمن المسابقة الخاصة بالأفلام الروائية لسينما الشباب في الوطن العربي.
وشارك ضمن المهرجان وبالأخص ضمن مسابقته المعلنة عدد من المخرجين الأفارقة والعرب من فلسطين والعراق والمغرب والجزائر وقطر وفرنسا والسويد وتونس ومصر والسعودية والسودان إضافة إلى سورية