مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

أكدت امباركة بوعيدة الوزيرة المنتدبة لدى وزير الشؤون الخارجية والتعاون في تصريح صحفي لها أن الاتصالات جارية مع المسؤولين اليونانيين لحل ملف المغاربة المحتجزين بإحدى الجزر اليونانية ، و ذلك في أول رد رسمي للحكومة حول القضية .
و اوضحت مصادر اعلامية ان العدد الأكبر من المغاربة المعتقلين باليونان ينحدرون من مدينتي الناظور والدار البيضاء ، مضيفة ان السلطات اليونانية تحتجزهم بجزيرة نائية ومعزولة ، حيث حلت بها احدى الجمعيات الحقوقية اليونانية و طلبت من الشباب المغاربة التواصل مع عائلاتهم وإرسال نسخ من اوراقهم الثبوتية قصد فرزهم عن اللاجئين السوريين .
و لا زال مصير 136 شابا مغربيا و هو عدد المحتجزين مجهولا لحد الساعة حسب ما راج من خلال فيديو لمجتجز مغربي باليونان و اوضح ان ظروفهم باليونان مأساوية جدا ، و اوضح ان وضولهم الی اليونان جاء إثر محاولتهم الهجرة الى المانيا عن طريق اليونان قادمين من تركيا .