عمر محموسة ل”ماذا جرى”

اطمأن المغاربة ومعهم المسلمين العرب القاطنين بالعاصمة الكورسيكية “أجاكسيو” بعدما فرضت السلطات الفرنسية حظرا على التظاهر في أجزاء من المدينة، بعد يومين من الاحتجاجات المعادية للعرب، على إثر اعتداء مجهول على رجل أمن وإطفائي.
هذا وكشف مسؤول فرنسي في تصريحات أن هذا الحظر مستمر حتى الرابع من يناير المقبل على أقل تقدير، وسيشمل جميع الاحتجاجات والتجمعات، بعدما كان المئات قد خرجوا في تظاهرات منذ السبت، مرددين فيها “أيها العرب اخرجوا من هنا”، ما زرع رعبا في نفوس الجالية العربية المقيمة بجزيرة كورسيكا.