مفتي مصر السابق يقول إن تمثال أبو الهول هو لنبي الله ادريس

ماذا جرى،

من جديد أثار علي جمعة مفتي مصر السابق الجدل بعد تصريحه بأن تمثال “أبو الهول” ، هو لنبي الله “إدريس”، وأضاف أن كتب التوراة تطلق عليه اسم أخنوخ، وأن الله أوحى إليه وخصه بمفتاح باب النجوم، حيث إنه يعرف العلاقة بين مسارات الشمس والقمر والنجوم والأرض وحركات الكواكب”.

وأشار جمعة إلى أن نبي الله إدريس عليه السلام هو أول من خط بالقلم وأول من خاط الثياب ولبسها، وأول من نظر في علم النجوم وسيرها.

ولعلي جمعة العديد من التصريحات المثيرة للجدل، أبرزها تأكيده على أن ملكة بريطانيا، إليزابيث الثانية، من آل البيت موضحًا أن شخصا يدعى الهاشمي هو جد إليزابيث الثانية، وذكر أن إليزابيث لم تُسلم لأن الإنجليز أرغموا جدها عنوة على التنصر.

ابو الهول

وكانت تصريحات جمعة قد أثارت الكثير من الجدل في مصر، وتعرض لإنتقادات شديدة، إلا أنه أصر في الحلقة التالية من برنامجه على صحة ما ذهب إليه، وقال: “ذكرت في الحلقة السابقة أن هناك دماء عربية في العائلة المالكة في بريطانيا، ووجدت كثيرا جدا من إخواننا النابتة هاجموا هذا الكلام”، مشيرا إلى أنه “كلام موثق وله تاريخ معقد، ولذلك أتيت بالروابط والكتب الإنجليزية والعربية”.

 

التعليقات لا توجد تعليقات

لا توجد تعليقات

هل ترغب بالتعليق على الموضوع؟

تعليقاتكم تعبر عن وجهات نظركم، لذا المرجو التقيد بضوابط وأخلاقيات المهنة وعدم الاساءة للأديان والمعتقدات أو السب والشتم بين الافراد

error: Content is protected !!