عمر محموسة ل”ماذا جرى”

قال عبد الحق الخيام، مدير المكتب المركزي للأبحاث القضائية أن المغرب تمكن من تقديم معلومات استخباراتية مهمة ساهمت في تفكيك خلايا إرهابية تنشط بعدد من البلدان الأوربية، حيث أن عددا من المخططات الإرهابية تم احباطها بفضل معلومات المغرب.
وكشف موقع إخباري بلجيكي كان قد أجرى مع الخيام حوارا، -كشف- أن مدير المكتب أوضح بأن المغرب ملتزم بنهج سياسة جديدة خاصة بتفكيك الخلايا الارهابية، ومؤكدا في حوار سابق له مع موقع إخباري دولي أن أغلب المنتمين للخلايا الإرهابية، المفككة بالمغرب، لهم تكوين دراسي لا يتعدى المستوى الابتدائي، الأمر الذي يبسط عملية استقطابهم”.
وأشار رئيس المكتب المركزي للابحاث القضائية في ذات التصريحات السابقة أن الفتاوى المنتشرة في الشرق لا علاقة لها بالمغرب، حيث يعيش المواطنون في إطار متسامح بغض النظر عن ديانتهم، يقصد بالمغرب.