مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

تعتزم المديرية العامة للأمن الوطني إرسال حوالي 500 رجل أمن إلى طنجة، قصد دعم التغطية الأمنية بمختلف المواقع الحساسة بالمدينة، مواكبة لاحتفالات رأس السنة، و اتخاذ كافة الاحتياطات الاستباقية لتفادي أي طارئ مع نهاية العام الجاري.
و تعمل المديرية ايضا علی توزيع أزيد من 1500 شرطي لتأمين المدينة، بسبب التهديدات الإرهابية الاخيرة ، و قد وضعت ترتيباتها لدعم الحضور الأمني بكافة مقرات البعثات الأجنبية بالمدينة، والفنادق المصنفة، كما يجري الاستعداد لإقامة سدود قضائية متحركة، إلى جانب السدود “الباراجات” المنتشرة عند منافذ المدينة.
ومع اقتراب نهاية السنة، تسابق مختلف الفرق الأمنية بالمدينة الزمن في محاولة لاحتواء مختلف مظاهر الجريمة، من خلال تنظيم حملات استباقية تستهدف المبحوث عنهم والحد من انتشار الحوادث التي تؤثر على الوضع الأمني.