أكدت الشرطة الإندونيسية أن فرق الإنقاذ تمكنت حتى الآن من انتشال 66 جثة لضحايا غرق سفينة للركاب مساء السبت الماضي قبالة سواحل جزيرة سولاويزي الواقعة وسط الأرخبيل الإندونيسي.

وأوضح متحدث باسم الشرطة الإندونيسية ، في تصريح للصحافة، أن فرق الإنقاذ تمكنت خلال سبعة أيام، من إنقاذ 40 راكبا، من بينهم قائد السفينة، وانتشال 66 جثة من البحر ، في ما تواصل البحث قبالة سواحل جنوب جزيرة سولاويزي عن 12 شخصا اعتبروا في عداد المفقودين.

وأضاف المصدر ذاته أنه تم نقل الجثث إلى المستشفى لتحديد هويتها فيما تواصل فرق الإنقاذ، التي تتكون من عناصر من الوكالة الوطنية للبحث والإنقاذ ووكالة تدبير الكوارث الطبيعية والشرطة الوطنية والجيش، عمليات البحث على المفقودين.

يذكر أن السفينة، التي كانت تقل 118 راكبا غرقت بسبب سوء الأحوال الجوية بعد مغادرتها ميناء “مارينا بارو” جنوب سولاويزي متجهة إلى ميناء بانصالاي بمنطقة واجو أقصى جنوب الجزيرة