عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت مصادر مطلعة أن شرطة بروكسيل، تمكنت من اعتقال أحد الأشخاص، اتضح أنه كان على صلة بالهجمات الإرهابية التي نفذت بباريس يوم 13 من نونبر الماضي.
وأوضح مدعون اتحاديون، أن المشتبه فيه كان دائم الاتصال بانتحارية “سان دوني” الفرنسية حسناء آيت بولحسن وهي من أصول مغربية وكانت قد وفرت المأوى لعبد الحميد أباعود الموصوف بالعقل المدبر لهجمات باريس، قبل أ، تفجر ننفسها في محاولة اقتحام الأمن الفرنسي بيتها بضاحية سان دوني.
ويكون بهذا المعتقل قد وصل عدد المعتقلين في بلجيكا في قضايا مرتبة بالهجمات الارهابية إلى تسعة.