عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أرعبت تصريحات دونالد ترامب المرشح الجمهوري للانتخابات الرئاسية بأمريكا، طفلة مغربية مقيمة بأمريكا تدعى صوفيا وتقيم بالولايات المتحدة الامريكية وذلك بعد تصريحاته المثيرة للجدل حول أنه إذا فاز في الانتخابات سيطرد المسلمين من أمريكا.
وأورد الخبر ام صوفيا التي تسما “ميليسيا” والتي دونت على حائطها بالفيسبوك أن تصريحات ترامب أخافت ابنتها، و أنه عند عودتها إلى المنزل وجدتها خائفة و تبكي، مضيفة “إنه ليوم حزين في الولايات المتحدة، إذ يحاول المرء طمأنة طفلته الصغيرة البالغة من العمر 8 أعوام، بسبب شخص أصفر الشعر، يدعى ترامب قرر طرد جميع المسلمين من أمريكا، لقد بدأت طفلتي بجمع كل ممتلكاتها في حقيبة حال قدوم الجيش إلينا لإخراجنا من المنزل.. وقد تأكدت 3 أو 4 مرات من أن أبواب منزلنا مغلقة.. إنه إرهاب.. لا يستحق أي طفل في أمريكا الشعور بهذه الطريقة”.
فيما بادرت جندية بالجيش الأمريكية بعد انتشار تدوينة الام بامريكيا بالرد على خوف صوفيا قائلة: “سلام عليكم يا ميليسا! من فضلك اعرضي صورتي لابنتك وقولي لها أنني والدة أيضاً وكذلك أنا جندية فسأحميها من رجال سيئين”.
ليتبعها عدد كبير من الجنود الأمريكيين الذين حاولوا طمأنة الطفلة عبر رسائل تم بعثها للام.

طفلة-مغربي-أمريكا-