كشفت دراسة أعدها الموقع الإلكتروني المتخصص في الأسفار والرحلات “بياخانيت” أن المغرب يوجد من بين ثلاث أفضل وجهات بالنسبة للبرازيليين لقضاء عطلة نهاية رأس السنة، وفقا لما أوردته وكالة الأنباء البرازيلية، التابعة لغرفة التجارية العربية البرازيلية. وأفادت نتائج هذه الدراسة التي شملت 900 وكالة لتنظيم الرحلات السياحية أن المغرب احتل المرتبة الثالثة وراء “كانكون” بالمكسيك و”أورلاندو” بولاية فلوريدا الأمريكية، على مستوى مبيعات التذاكر.

وحسب المصدر ذاته فإن العاصمة النمساوية فيينا ومصر تموقعتا على التوالي في المركزين الرابع والخامس، في حين احتلت باريس، وباريلوتشي (الأرجنتين)، وواشنطن وفلوريدا وأمستردام، المراكز الخمسة الموالية كأفضل وجهات سياحية.

يذكر أن “بياخانيت” تعتبر واحدة من وكالات الأسفار البرازيلية التي تقدم خدمات سياحية وعروضا في مختلف مناطق العالم عبر رحلات تؤمنها أزيد من 900 شركة طيران