أوضح السويسري المُستقيل من رئاسة الاتحاد الدولي (الفيفا) جوزيف بلاتر أنه لا يفكر في التقاعد بعدما قامت لجنة الأخلاق بإيقافه عن مزاولة أي نشاط كروي لثماني سنوات، وهي نفس العقوبة التي صدرت في حق رئيس الاتحاد الأوروبي (الويفا) ميشال بلاتيني.

وأجرى بلاتر مقابلة مطولة مع صحيفة لوموند الفرنسية في اليوم الموالي لصدور العقوبة من لجنة الأخلاق التابعة للاتحاد الدولي لكرة القدم (الفيفا).

وصرح بلاتر لصحيفة لوموند “أنا الآن أكتب. إذا سار كل شيء على ما يُرام، فإن الكتاب سيصدر بعد مؤتمر الفيفا (26 يناير المقبل)”.

وأضاف بلاتير البالغ 80 سنة “سأعمل يوماً كإعلامي في الإذاعة. هذه مهنتي الأولى”.