عمر محموسة ل”ماذا جرى”

كشفت جهات أمنية مخابراتية جزائرية في تصريحات صحافية أنه خلال مكالمة بوتفليقة مع نجل المرحوم آيت أحمد الحسين التي وافته المنية أمس أخبره نجل الراحل أن والده أوصى بدفنه بجانب والده المدفون سابقا في المغرب.
هذا وأشار ذات المصدر أن محيط الرئيس يضغط وبقوة لرفض آخر  طلب للمرحوم الذي عرف بصداقته للمغرب، وإقرار دفنه بالجزائر لاعتبارات سياسية وتاريخية مهمة جدا في مثل هكذا حالات، حسب المصدر.