كوزة العربي – ماذا جرى

 

تلقت بنات الرئيس التونسي المعزول، غزوة ودرصاف وسيرين، بلاغات للخروج من المنازل التي يقطنونها والتي تمت مصادرتها بعد الثورة وسقوط نظام والدهن في 14 يناير 2011.

وحسب معلومات قضائية فإن قرار الخروج من المنازل المصادرة سيشمل نحو 20 من عائلة وأصهار الرئيس المخلوع، وكانت البداية الأسبوع الماضي مع مهدي مليكة ابن شقيقة بن علي الذي اشتغل كوزير للبيئة في عهده.

وطالبت شخصيات فاعلة بمنع أو تأجيل قرار طرد درصاف بن علي من منزلها باعتبارها تعاني من مرض مزمن وهي الوحيدة من بنات بن علي التي لم يرفع عنها قرار تحجير السفر.