عمر محموسة ل”ماذا جرى”

أوردت مصادر صحافية أن حادثا غريبا عرفته مدينة القنيطرة الاسبوع الماضي، بعد اعتداء سيدة وصفت “بالنافذة” على مسؤول بارز بالقيادة الجهوية للوقاية المدنية على خلفية مخالفة مرورية حين كانت تقود سيارتها الفاخرة.
وأضاف المصدر أن السيدة كانت تسوق سيارتها في الاتجاه الممنوع على الطريق، دون اهتمامها للسيارات القادمة بشكل قانوني، ما جعل المسؤول الأمني وهو كولونيل، يحتج بشدة على هذا السلوك، غير أن السيدة تقول المصادر ردت على الأمني بعبارات “السب والشتم”، هذا وتطور الموقف بي السيدة والكولونيل إلى تشابك بالأيدي بعدما نزلت السيدة من سيارتها في حالة هستيرية لتعنفه موجهة له صفعة، في اللحظة التي كان فيها الكولونيل يرتدي الزي النظامي للجهاز الذي يمثله.