مونية بنتوهامي ل ” ماذا جری ”

كشفت نتائج تحاليل الخبراء أن هتلر ليس ألمانيا ولا أوربيا، بل إن أصوله قد تعود إلى المنطقة المغاربية.
و جاءت هذه النتائج بعد سنوات من البحث والتعقب قضاها الصحافي البلجيكي جان بول مولدرز، للحصول على عينات من لعاب أقارب الزعيم الألماني النازي أدولف هتلر .
و قد أظهرت نتائج تحاليل جينات 39 شخصا من أقارب هتلر، التي أشرف عليها الصحافي ، إلى جانب المؤرخ مارك فيرميرين، أن الزعيم النازي له أصول يهودية أو أمازيغية .
و دلت التحاليل على أن حمض هذه العائلة النووي يحتوي على الكروموسوم “E1b1b”، وهو نادر الوجود في ألمانيا، بل و في سائر غرب أوروبا، لكنه شائع في منطقة المغرب العربي.
و قال المؤرخ فيرميرين ” هذا الكروموسوم شائع بين الأمازيغ، سكان شمال إفريقيا الأصليون، الذين يعيشون في المغرب والجزائر، وليبيا، وتونس، وأيضا بين اليهود الأشكيناز والسفارديم”.
و أضاف الصحافي البلجيكي جان بول مولدرز ” إنه استنادا إلى هذه المعطيات، يمكن تأكيد أن أصول هتلر تعود إلى أولئك الذين احتقرهم “.