عمر محموسة ل”ماذا جرى”

انتشرت صور عديدة لرجال أمن في معارك شديدة بمدرجات الوداد البيضاوي بعد اعمال الشغب التي اندلعت عقب نهاية مباراة الديربي البيضاوي بين الرجاء والوداد.
وظهر رجال الأمن وسط عدد من المشجعين الحاملين للعصي والغاضبين والذين اعتدوا على رجال الأمن بعد تدخلهم لتهدئة الأوضاع، من على المدرجات، حيث اجتمع عدد كبير من الراشدين والقاصرين حول رجال الأمن موجهين لهم ضربات وهو ما التقته كاميرات الصحافيين.

criiiiim
وتعد هذه الأعمال التي عرفها الملعب المحتضن لمباراة الديربي أحداثا مؤسفة وسلبية انعكست على الروح الرياضية التي ميزت الديربيات 119 الماضية، حيث أوضحت مصادر أن المواجهات التي اندلعت داخل الملعب لم تنتهي إلا بالأزقة المجاورة لهذا الملعب بعد انتقال المواجهات إليها.